البريد الإلكتروني

أساتذة التربية التكنولوجية الذين يرغبون في نشر فروضهم و دروسهم في هذا الفضاء التعليمي يمكنهم ذلك بإرسالها بإمتداد Pdf و Word على البريد الإلكتوني التالي:

slahaouinti.crn@gmail.com

10 ديسمبر 2009 description

قصة إختراع جوجل Google

logo1w logo1b

 لاري بيج

googlelarrypagesergeybrin

كان لاري بيج منذ صباه مبهورا بالمخترعين واختراعاتهم، وان كان يتساءل أحيانا كيف ان هؤلاء المخترعين رغم ما أحدثوه من ثورة في الحياة اليومية للبشر لم ينالوا حظهم من التقدير.

ويتندر البعض بالقول ان ارتباط لاري بالكمبيوتر وعلومه له «أسباب جينية» خاصة انه تفاعل وتعامل مع الكمبيوتر منذ الصغر، فوالده كارل الاستاذ بجامعة ميتشغان كان من أوائل من درسوا علوم الكمبيوتر كما ان والدته غلوريا التي كانت تعمل كمستشارة في أمور القواعد المعلوماتية تحمل درجة الماجستير في علوم الكمبيوتر. وحسب وصف لاري فإنه لم يدفع الى هذا العالم ولم يتعرض لأي ارغام «إنني عشقت الكمبيوتر بالفعل.. وأصبحت أول تلميذ في مدرستي الابتدائية يسلم واجبه المنزلي مكتوبا بالكمبيوتر». وقد درس لاري الهندسة في جامعة ميتشغان بمدينة آن آربور، وخلال دراسته الجامعية اكتسب خبرة كبيرة - حسب وصفه - في التعامل مع الآخرين، وفنون القيادة من خلال الانشطة الطلابية ودورات تدريبية متخصصة. ثم جاءت خطوة التوجه الى الغرب الاميركي، ودراسة الدكتوراه في ستانفورد. وقد شاءت الاقدار ان تكون هذه الخطوة في منتصف التسعينات والتقى بشريكه سيرغي وحدث ما حدث. ولا ينسى لاري عند حديثه عن بداية انطلاقته ان يذكر بالخبر اساتذته الذين تحدوه علميا وشجعوه على قبول المخاطرة الفكرية من أجل التوصل الى استنتاجات جديدة في عالم الكمبيوتر، وعلم المعلومات. وجاءت «غوغل» تجسيدا لهذا التحدي وهذه المخاطرة.. «غوغل» المحرك البحثي الذي يستطيع ان يجد معلومة ما وسط كوم ضخم من المعلومات.

سيرغي برين

googlearticle1

أما شريكه ورفيق دربه سيـرغي فقد ولد في موسـكــو - روسيا، وبينما كان في السادسة من عمره هاجر سيرغي مع عائلته الى الولايات المتحدة. والده كان (ومايزال) عالما للرياضيات واستاذا جامعيا، أما والدته فهي متخصصة في مجال علم الرياضيات ايضا، وعملت في وكالة الفضاء الاميركية. ويرى سيرغي ان نجاحه مرتبط بنشأته في تلك العائلة، وتعرفه على الكمبيوتر منذ الصغر إذ تلقى جهاز كمبيوتر في عيد ميلاده التاسع هدية من والده، وبالتأكيد كان هذا الامر - خلافا لما هو الوضع حاليا - يعد أمرا نادرا في عقد الثمانينات من القرن الماضي. والاهم في حياة سيرغي انه نشأ وترعرع في أجواء زمان شهد اهتماما بتكنولوجيا المعلومات وقفزات مميزة في ذلك المجال.الطفل الآتي من روسيا تلقى تعليمه الاولي في مدرسة بولاية مريلاند، وايضا بالمنزل إذ حرص والده على تعليمه شخصيا علم الرياضيات واللغة الروسية.

وفي سبتمبر من عام 1990 بعد ان حصل على تعليمه للمرحلة الثانوية - أي ما قبل المرحلة الجامعية - التحق بجامعة مريلاند - كوليج بارك لدراسة الرياضيات وعلوم الكمبيوتر، وحصل على درجة البكالوريوس في مايو 1993 بتقدير ممتاز ومشرف ليكمل دراسة الماجستير في ستانفورد بمنحة حصل عليها من المؤسسة القومية للعلوم. وبعد الحصول على الدرجة ثم اللقاء مع شريك انطلاقه في عالم الابتكار و«غوغل». وقد راودته في البداية فكرة الحصول على الدكتوراه إلا ان انشغاله ببيزنس «غوغل» أرجأ تلك الفكرة لأجل غير مسمى.

أصبحت اسما شهيرا تعرفه الأرض.. فهي الملاذ المفضل لعشاق البحث على الانترنت.. باتت في وضع يحسد عليه من قبل رجال المال والأعمال.. والفضل يعود إلى انطلاقتها الصاروخية التي لا تعرف التوقف.

لاري بيج.. وسيرغي برين.. في ثلاثينيات العمر يقفا وراء هذه الاسطورة.. ففي جامعة ستانفورد التي تقبع في وادي السيلكون مهد العالم التكنولوجي كان اللقاء.. وولدت غوغل.

من هما.. وكيف ولدت الفكرة.. ونمت.. وانطلقت إلى العالمية.. في هذه القصة من قصص النجاح المميزة.. فهيا نقرأ..

بداية ماذا يعني اسم Google؟.. هذا الاسم جاء نتيجة لتحريف مصطلح googole وهذا التعبير يدل في لغة الرياضيات إلى الرقم 1 متبوعا ً بمائة صفر.. ومع مرور الايام أصبحت Google «فعلا» وأضيفت إلى القواميس الانكليزية الشهيرة.. وأصبحت تعني استخدام محرك غوغل للبحث عن المعلومات من خلال الشبكة العنكبوتية.

الظاهرة وولادة الفكرة

googlewatch

على الرغم من أن سيرجي برين ولاري بيج لم ينسجما للوهلة الأولى عندما تقابلا في جامعة ستانفورد إلا أنهما يشتركان في نفس الاهتمامات والطموحات إضافة إلى المهارات التي تكمل كل منهما الآخر.. فسيرجي صاحب الصوت العالي والمنطلق الراغب في أن يكون داخل دائرة الضوء ومحور اهتمام من قبل الآخرين.. يقابله هدوء لاري المتأمل قليل الكلام.

في عام 1995 وفي احد إجازات الاسبوع كان سيرجي يتمشى مع مجموعة من الشبان عندما التقى لاري وحينها دارت نقاشات عدة تباعدت فيها الآراء ووجهات النظر.. وجاءت الفكرة التي وحدتهما.. والتي تعد تحد كبير من أكبر التحديات في مجال الكمبيوتر في ذلك الوقت.. وهي استرجاع البيانات المرتبطة من بين كم هائل من البيانات.

وكانت البداية بإنشاء ماكينة بحث بدائية اسمها backrup شكلت نواة لحل مشكلة البحث على الانترنت،حيث تم تطويرها في وقت لاحق مع أستاذهما بالجامعة رجيف موتواني الذي تبنى سيرجي منذ وصوله لستانفورد.

وبعد عام بدأت هذه الفكرة بنيل الاعجاب وبدأت فكرة البحث الجديدة تشتهر في حرم الجامعة. استمر التطوير على هذه الماكينة التي تعتمد على العلاقة بين المواقع لا على عدد مرات ورود كلمة البحث ومشتقاتها فيها.. وكانت تتميز بالسرعة في ذلك الوقت.

ولما كان المال اللازم غير متوفر فلقد استخدم لاري وسيرجي الكمبيوترات القديمة ووضعوها في غرفة لاري في السكن الجامعي.

ولاحقا فقد حاولا بيع المشروع لألتا فيستا وياهو واكسايت وغيرها.. أولئك كانوا لا يهتمون بتقديم خدمات جيدة للبحث حيث كان همهم الوحيد بيع أكبر عدد من الاعلانات لتحقيق أكبر ربح بسرعة.. ومن هنا كان من الطبيعي أن ترفض ياهو شراء هذا المشروع لأنه كان يحقق نتائج البحث بسرعة فائقة وهو ما كانت تتجنبه ياهو على موقعها الذي يهدف لابقاء متصفحي النت أطول وقت ممكن على الموقع.. غير أن ديفيد فويل مؤسس ياهو نصحهم بإنشاء شركة خاصة تتلاءم وطبيعة ماكينة البحث وقال لهم : عندما يكتمل هذا المشروع ويصبح جاهزا ً للعمل.. دعونا نتكلم مرة أخرى».

وبعد أن اكتشفا أن لا فائدة من اقناع الشركات التي كانت تتربع على عرش الانترنت حينها بجدوى الشراء.. قررا النجاح في إنماء هذه البذرة.

في اغسطس من عام 1998 تقابل سيرجي ولاري مع آندي بكتشليم أحد عباقرة الكمبيوتر وأحد المستثمرين الذين دعموا مؤسسة سيسكو لأجهزة الاتصالات وأحد مؤسسي شركة سن مايكرو سيستم.. بكتشليم المعروف بروح المغامرة كانت تكفيه نظرة واحدة على هذه البذرة فأيقن أن لغوغل فرصة كبيرة للنجاح بل والكثير منه.. حتى أنه قاطع شرح سيرجي المستفيض عن المشروع.. وقال لهما : بدل أن نناقش كل هذه التفاصيل.. لماذا لا أكتب لكما شيكا بمبلغ 100 ألف دولار ؟.. وفعلا تمت كتابة الشيك بهذا المبلغ باسم شركة غوغل المحدودة. هذا الشيك تسبب بمشكلة صغيرة.. حيث لم يكن هنالك حينها ذلك الكيان التجاري ( غوغل المحدودة ) لهذا لم يستطيعا صرف هذا الشيك وبقي لمدة أسبوعين في درج المكتب.. وحينها بدأ لاري وسيرجي تحركاتهما لتأسيس هذا الكيان حيث كان من الضروري أن يكون رأس مالها مليون دولار.. فقاما بالبحث عن مساهمين من العائلة والاصدقاء والمعارف وبعد جهد كبير استطاعا جمع المبلغ التأسيسي.

سبتمبر 1998 افتتحت شركة غوغل مكتبها في منتزه مينلو في كاليفورنيا.. وتحديدا في مرآب السيارات الذي استأجراه من صديق لهما.. الباب كان مزودا بريموت كنترول.. وكان في المكتب أيضا غسالة ومجفف وحمام بخار.. وموقف لسيارة أول موظف في الشركة كريج سيلفرتين والذي يتبوأ حاليا منصب مدير التقنية في الشركة.

Google at 10

في تلك الفترة كانت لا تزال غوغل موقعا تجريبيا.. وكانت تجيب على 10000 بحث يوميا.. وبدأت الصحافة بملاحظة الشركة الجديدة وموقعها التجريبي وبدأت تلمس الفرق في محرك البحث الجديد.. وكتبت مقالات عنهم في (USA TODAY) و (Le Monde) وفي شهر ديسمبر أضافت مجلة (PC Magazine) موقع غوغل واحد من أفضل مائة محرك بحث لديها لعام 1998, ومن هنا كانت بداية صعود غوغل.

Histoire de Google

1995 - 1997 avant Google

Larry Page, 24 ans, et Sergey Brin, 23 ans, se rencontrent à l'université du Michigan lors d'une visite d'étudiants. Après une discussion un peu tendue, les deux hommes s'aperçoivent qu'ils partagent une vision commune concernant la recherche d'informations dans une base de données massive.

Larry-Sergey google

En 1996, ils travaillent en commun sur un moteur de recherche baptisé "BackRub" qui présente déjà la particularité d'analyser les "backlinks" des pages à classer. La notion de PageRank naît de ces travaux.

Leur manque de moyens leur fait imaginer une technologie de serveur basée sur un assemblage de machines peu performantes, couplées en réseau, plutôt qu'une machine unique de forte puissance. Ce type d'architecture sera conservé dans les futurs "datacenters" de Google .

premier-datacenter

La machine hébergeant "BackRub" était constituée d'un boitier à base de d'un boitier à base de Legos et de 10 disques durs de 4 giga-octets chacun .

1998 - A la recherche d'un financement

Les deux chercheurs achètent des disques durs d'occasion pour constituer une base de données d'un terabyte dans la chambre de Larry. Sergey loue un bureau et se met en quête de financeurs. David Filo, fondateur de Yahoo! convient de l'intérêt de leurs recherches, mais les encourage à créer leur propre moteur de recherche plutôt que vendre leurs travaux.

Andy Bechtolsheim, l'un des fondateurs de Sun Micro systèmes, se laisse convaincre par l'enthousiasme de Sergey et Larry et leur fait un chèque de 100 000 $ pour financer leur moteur. Mais la société Google n'est pas encore créée et Larry garde le chèque dans son tiroir pendant quelques semaines, le temps d'achever les formalités légales.

La famille et les amis de Sergey et Larry se cotisent et parviennent à réunir un million de dollars pour fonder la compagnie. En septembre 1998, Google Inc. s'installe dans un garage de Menlo, loué par un ami. La société comporte 3 personnes : Sergey, Larry et Craig Silverstein qui est aujourd'hui directeur de Google Technology.

Le moteur Google est encore une version beta mais répond déjà à près de 10 000 requêtes quotidiennes. La presse mondiale commence à parler de Google à travers Le Monde et USA Today.

En décembre, PC Magazine classe Google dans sa liste des 100 meilleurs sites au monde. C'est le début de l'ascension.

Blogger

0 التعليقات:

من فضلك ، أترك تعليقا

Related Posts with Thumbnails

أحدث التدوينات

الأكثر تعليقات

أحدث التعليقات

Blogger